مستخدمي جالكسي اس 24 بلس – Galaxy S24 لا تنسوا

مستخدمي جالكسي اس 24 بلس – Galaxy S24 لا تنسوا

لم تستخدم شركة سامسونج شاشات +QHD في سلسلة هواتف Galaxy S Plus الرائدة منذ الهاتف Galaxy S20 Plus، ولكن هذا تغير الآن مع الهاتف جالكسي اس 24 بلس – Galaxy S24 Plus الذي قرر العودة لإستخدام الدقة العالية هذه جنبا إلى جنب مع تحسينات أخرى تشمل دعم معدل التحديث المُتغير 1-120 هرتز، وسطوع يصل إلى 2600 شمعة.

ومع ذلك، كالعادة، لا يتم تفعيل دقة +QHD إفتراضيًا، فالدقة الإفتراضية في الهاتفين Galaxy S24 Plus و Galaxy S24 Ultra هي +FHD، وهذا يعني أنه يتعين على المستخدمين تغيير إعدادات الشاشة يدويًا إذا كانوا يريدون الحصول على أوضح صورة ممكنة.

إذا قمت بالترقية من هاتف Galaxy S Ultra سابق إلى Galaxy S24 Ultra وقمت بإستيراد إعداداتك من هاتفك القديم إلى هاتفك الجديد، فقد لا تحتاج إلى إتباع هذه الخطوات. ولكن إذا اشتريت Galaxy S24 Plus، فمن المرجح أن يعمل الهاتف إفتراضيًا بدقة +FHD، بغض النظر عما إذا كنت قد قمت بإستيراد إعداداتك من هاتفك القديم أم لا.

غير دقة شاشة جالكسي اس 24 بلس – Galaxy S24 Plus إلى +QHD

لحسن الحظ، يمكنك تغيير دقة الشاشة على الهاتف جالكسي اس 24 بلس – Galaxy S24 Plus الخاص بك في بضع خطوات بسيطة.

كل ما عليك فعله هو فتح تطبيق الإعدادات على الهاتف، والوصول إلى خيار “ Display “، والنقر على “Screen Resolution “، وتحديد الخيار ” QHD+ 3120 x 1440 “، ثم النقر على “ Apply “.

جالكسي اس 24 بلس - Galaxy S24 Plus
جالكسي اس 24 بلس - Galaxy S24 Plus
جالكسي اس 24 بلس - Galaxy S24 Plus
جالكسي اس 24 بلس - Galaxy S24 Plus

لاحظ أن دقة +QHD قد تؤثر على عمر البطارية. سواء كنت تستخدم Galaxy S24 Plus أو Galaxy S24 Ultra، فإن زيادة عدد البكسلات التي تعمل على الشاشة يتطلب من الناحية الفنية المزيد من قوة المعالجة، مما قد يؤدي إلى إستنزاف البطارية بشكل أسرع.

في ظل الاستخدام اليومي، قد يكون الفرق في عمر البطارية أثناء الإنتقال من دقة +FHD إلى دقة +QHD ضئيلًا، إعتمادًا على كيفية إستخدامك لهاتفك. ولكن إذا كنت ترغب في زيادة عمر بطارية جهازك قدر الإمكان، فقد لا يكون مناسبًا لك الإنتقال إلى دقة +QHD.

يمكنك دائمًا العودة إلى دقة +FHD أو حتى تجربة خيار +HD الأقل دقة، ولكن أنت في هذه الحالة ستضحي بجودة الصورة، ولكنك قد تُحسن من عمر بطارية هاتفك.

المصدر.